تسعه وعشرين الف طالب وطالبه يجلسون لامتحانات الشهادة الثانوية بالنيل الأبيض في مئتين اثنين وأربعين مركز بجميع المحليات

وقف الأستاذ عمر الخليفة عبدالله والي ولاية النيل الأبيض المكلف ولجنة الأمن بالولاية صباح اليوم على انطلاقة عمليات امتحانات الشهادة الثانوية بجميع محليات الولاية حيث قرع سيادته الجرس بمدرسة ربك النموذجية الثانوية ايذانا ببداية هذه الامتحانات بالولايه والتي يجلس لها تسعه وعشرين الف وخمسمائه و ثمانيه طالب وطالبه موزعين على مئتين اثنين وأربعين مركز بجميع المحليات بما فيها مراكز الطلاب اللاجئين من دولة جنوب السودان والبالغ عددهم ستمائه اربعه وتسعين طالب وطالبه موزعين في ثلاثه مراكز بكلا من كوستي وربك والجبلين

و تفقد الوالي برفقة وزير التربية والتوجيه والمدير التنفيذي لمحلية ربك ولجنة أمن الولاية عددا من المراكز بمدينة ربك شملت مدرسة ربك المشتركة والجديدة الثانوية بنات والاصرار الخاصة المشتركة والقديمة بنات ومدرسة الدكتورة الرضيه الثانوية. بنات واختتم الوالي و الوفد المرافق له جولته بمدرسة الحاجه ستونا الثانويه بنات

وقال الخليفة في افادات صحفيه ان اللجنة الامنية بالولاية اطمأنت على انطلاقة هذه الامتحانات لهذا العام الدراسي الذي شهد استقرار مقدر من حيث توفير معينات العملية التعليمية وتوفير مستحقات المعلمين وإكمال العملية التدريبية وتهيئة البيئة التعليميه في ظل المتغيرات السياسية والاقتصادية والامنية التي تشهدها البلاد

مشيرا الي ان حكومة الولاية قدمت الدعم المقدر لانجاح هذا العام الدراسي مشيدا بالتنظيم الجيد للمراكز والذي انعكس ايجابا علي الاستقرار النفسي للطلاب الممتحنين وتمنى سيادته للجميع التوفيق والنجاح وان تسير الامتحانات بصورة هادئة بكافة أنحاء الولايه

الي ذلك أكد الأستاذ مصطفى حسن موسي مدير عام وزارة التربية والتوجيه بالولاية الوزير المكلف ان وزارته شرعت للترتيب المبكر لهذه الامتحانات من حيث تهيئة المراكز وتوفير المعينات الفنية والادارية بالتنسيق مع كافة الجهات ذات الصلة لتأمين سير الامتحانات